الصفحة الرئيسية  أخبار وطنية

أخبار وطنية الشيخ فريد الباجي:أحد القتلى في عملية روّاد جاء ليبحث عني في مقرّ الجمعية

نشر في  12 فيفري 2014  (10:31)

كشف لنا الشيخ فريد الباجي رئيس جمعية «دار الحديث الشرعية» ان أحد الذين لقوا حتفهم بمنطقة رواد وهو المدعو محمد الناصر الدريدي سبق وان حام حول مقرّ الجمعية وكان يبحث عن الشيخ حيث افاده احد الأشخاص ان شابا قدم الى مقرّ الجمعية وسأله ان كان مكتب الشيخ فريد الباجي يوجد بالبناية ولما ارتاب منه اجابه بالنفي واتصل مباشرة بأعوان المرافقة الشخصية للشيخ فريد الباجي الذين قاموا باستدعائه واستفساره عن الحادثة، ويضيف الشيخ الباجي انّ الشاهد قدّم لهم صورة تقريبية للمظنون فيه لكنه لم يكن يعلم حينها انه احد المفتّش عنهم الاّ عندما قامت وزارة الداخلية بنشر صورته في وسائل الإعلام.
ويضيف الشيخ الباجي انّ الشاهد المذكور فوجئ بصورة الناصر الدريدي وتعرّف عليه من الوهلة الأولى، ليتصل لاحقا بمقرّ الفرقة الأمنية ويحيطهم علما بالموضوع، ويضيف الشيخ الباجي انه فوجئ بعد ذلك ان الناصر الدريدي هو أحد الارهابيين الذين وقع القضاء عليهم في أحداث رواد الأخيرة والذي تبيّن انّه خبير في التفخيخ وفي صناعة المتفجّرات وهو من مواليد 1992 كان يعمل كتقني اعلامية بإحدى الشركات الخاصّة، وقد انضمّ بعد الثورة الى ما يعرف بأنصار الشريعة.


عبد اللطيف