الصفحة الرئيسية  أخبار عالميّة

أخبار عالميّة السعودية تحذف نصوصا دينية تشجع على كراهية المثليين من مناهجها الدراسية

نشر في  22 فيفري 2021  (10:41)

 حذفت السلطات السعودية النصوص التي تشجع على كراهية أفراد مجتمع المثليين من المناهج الدراسية، وتحديدًا من كتب الدين التي تُدرس في المدارس في جميع أنحاء المملكة العربية السعودية، وذلك في الكتب المدرسية الصادرة عن وزارة التربية للعامين الدراسيين 2019-2020 و2020-2021، حسبما جاء في تقرير نشرته منظمة هيومن رايتس ووتش .

 وقالت المنظمة أنها "لم تتمكن من الوصول إلى النسخ الإلكترونية من الكتب المدرسية المتاحة من خلال موقع وزارة التعليم السعودية".
وأضافت أنها "عثرت على المنهاج على مواقع سعودية تنشر نسخًا من النصوص الرسمية"، وأنها قامت بـ"مقارنة محتوى الكتب المدرسية بين المواقع المختلفة للتأكد من صحتها"، ووضحت أنه "لم يكن سوى الفصل الدراسي الأول من منهاج 2020-2021 متاحًا عبر الإنترنت وقت المراجعة". وأنها استخدمت "منهاج 2019-2020 في مراجعة كتب الفصل الدراسي الثاني".
وقال مايكل بَيْج، نائب مدير الشرق الأوسط في هيومن رايتس ووتش: 'يبدو أن التقدم البطيء الذي حققته السعودية في إصلاح الكتب المدرسية قد اكتسب أخيرًا زخمًا في السنوات الأخيرة. لكن ما دامت النصوص تستمر في الاستخفاف بالمعتقدات والممارسات الدينية للأقليات، بما في ذلك المواطنين السعوديين، فإنها ستساهم في تعزيز ثقافة التمييز التي تواجهها هذه الأقليات'، وأضاف: 'أحرزت السعودية تقدمًا، لكن الوقت لم يحن لإعلان إنهاء إصلاح الكتب المدرسية. طالما بقيت الإشارات المهينة للأقليات الدينية في النصوص، فستستمر في إثارة الجدل وستبقى محط إدانة''.