الصفحة الرئيسية  قضايا و حوادث

قضايا و حوادث في القصرين وسوسة ومنوبة والمحمدية وسليانة والكاف وبنزرت والقيروان.. احتجاجات ليلية تخرق "الحجر الصحي"... كرّ وفرّ وسلب وغاز مسيل للدموع

نشر في  16 جانفي 2021  (23:17)

لليوم الثالث على التوالي، تشهد العديد من المدن والمناطق التونسية في عدد من الجهات احتجاجات ليلية عنيفة خرقت حظر التجول وقانون الحجر الصحي الشامل، وقد تزامنت الاحتجاجات في اكثر من جهة تبعتها محاولات بعض المجهولين الى رشق القوات الأمنية بالحجارة والزجاجات الحارقة فضلا عن تعمد بعض المنحرفين سرقة عدد من المحلات التجارية واضرام النار في الإطارات المطاطية لقطع الطريق ما أدّى الى استعمال الغاز المسيل للدموع الى تفريق المحتجين...

 ففي ولاية منوبة عمد مجموعة من الشباب بعد ظهر اليوم السبت 16 جانفي 2021، الى غلق الطريق على مستوى محكمة الناحية بمدينة طبربة كما قاموا بوضع الحواجز وإشعال العجلات المطاطية وسط الطريق، مما اضطر الوحدات الأمنية بطبربة الى التدخل، حيث قاموا بتفريق المحتجين دون وقوع مواجهات.

كما تجدّدت، اليوم السبت 16 جانفي 2021 بسليانة، وذلك في حدود الساعة الخامسة والنصف مساء، المواجهات بين عدد من الشباب والوحدات الأمنية على مستوى شارع عبد الستار الدريدي بسليانة المدين.

وقد عمد هؤلاء الشبان، إلى إغلاق الطريق باستعمال الحاويات، ورشق الوحدات الأمنية بالحجارة، ما أجبر أعوان الامن على استعمال الغاز المسيل للدموع من أجل تفريقهم.

وشهدت مدينة الكاف أيضا مساء اليوم السبت 16 جانفي 2021 اندلاع مناوشات بين وحدات الأمن ومجموعات شبابية محتجة حاولت قطع الطرقات الرئيسية وسط المدينة.

وفي سوسة تدخلت الوحدات الأمنية،  للسيطرة على أعمال شغب شهدتها عدة من مناطق من لاية سوسة، حيث قام عدد من الشبان بإشعال الإطارات المطاطية، كما أقدموا على نهب ومحاولة خلع مساحات تجارية كبرى في عدة أحياء سكنية.

وقامت الوحدات الأمنية باستعمال القنابل المسيلة للدموع لتفريقهم.

في ذات الإطار شهدت عدة مناطق من ولاية بنزرت تحديدا بجرزونة  منزل بورقيبة حي النجاح و بحي النخلة بنزرت الجنوبية أحداث شغب ليلية. وقد عمد بعض الاشخاص الى اشعال العجلات المطاطية و غلق الطرقات باستعمال الحجارة مما استدعى تدخل قوات الامن باستعمال الغاز المسيل للدموع.

كما تواصلت سلسلة الاحتجاجات الليلية واعمال الشغب لتصل الى المحمدية من ولاية بن عروس حيث أقدم هذه الليلة عدد من المنحرفين على خلع وسرقة محتويات مساحة تجارية كبرى منتصبة بجهة المحمدية من ولاية بن عروس.

هذا وتعمّد مساء اليوم، عدد من الشبان في حي النور بولاية القصرين، غلق شارع حسين زروق ورشق الوحدات الأمنية بالحجارة.

وعرفت جهة القصرين عمليات كر وفر وقد تدخلت الوحدات الأمنية وقامت بتفريق الشبان بإستعمال الغاز المسيل للدموع.

 وفي القيروان عمد مجهولون  إلى غلق عدد من شوارع مدينة القيروان وحرق العجلات المطاطية، وقد تدخلت الوحدات الامنية لفتح الطرقات وتفريقهم وتم ايقاف عدد منهم.

وقد عمد المجهولون الى رشق عدد من السيارات الامنية لدى توجهها الي احد أحياء المدينة لاعادة فرض النظام وتفريق هؤلاء الأشخاص.

هذا وقد جد مساء اليوم السبت، حادث مرور تمثل في إنقلاب سيارة أمنية تابعة لفرقة شرطة النجدة وذالك جراء السرعة اثر الاحتجاجات التي تشهدها ولاية القيروان.