الصفحة الرئيسية  أخبار وطنية

أخبار وطنية المدرسة الوطنية للمهندسين بصفاقس تدخل في تصنيف شنغهاي العالمي لسنة 2020

نشر في  01 جويلية 2020  (11:38)

 يستمر التنافس المحلي والعالمي بين جامعات التعليم العالي والبحث العلمي المختلفة على مدار مسيرتها التعليمية، وتأخذ فيه مساعي هذه المؤسسات نحو المقدمة صورا وأشكالا متنوعة تبرز في جهود تعزيز البحث العلمي.

إذا أردنا أن نتعرف على أفضل الجامعات في أحدث التصنيفات الصادرة فلدينا عدة تصنيفات مثل: تصنيف "URAP"، تصنيف "THE"، تصنيف "Webometrics"، تصنيف "Shanghai"، وتصنيف "QS".

ونشر موقع تصنيف الجامعة حسب الأداء الأكاديمي شنغهاي، وفق تقريراً سنوياُ وعالمياً يتضمن تصنيف الجامعات والكليات لأفضل مؤسسة تعليمية و مقاييس علمية ترتكز على البيانات المتوفرة من المعلومات العلمية ومؤشرات الأداء البحثي، بما فيها عدد المقالات والاقتباسات ومجموع الوثائق والتعاون الدولي. بالنسبة إلى الترتيب العالمي، تعمل الاكاديمية على نشر ترتيبٍ إقليمي للجامعات باستخدام مؤشرات إضافية كعدد الطلبة وأعضاء هيئة التدريس.

ويعود هذا التصنيف في عدة مجالات من أهمها مجال علوم وتكنولوجيا الأغذية جامعة صفاقس و المدرسة الوطنية للمهندسين بصفاقس في المركز 150 الأعلى جامعة قرطاج في المركز 300، في مجال الطب السريري: جامعة تونس المنار من بين أفضل 500 جامعة، في مجال الاقتصاد جامعة سوسة من بين أفضل 400 جامعة، في مجال الهندسة الميكانيكية جامعة تونس المنار وجامعة صفاقس والمدرسة الوطنية للمهندسين بصفاقس من بين أفضل 400 مؤسسة جامعية، في مجال الهندسة الكيمائية جامعة قرطاج وجامعة صفاقس ضمن أفضل 500 جامعة، في مجال علوم وهندسة الطاقة جامعة المنستير ضمن أفضل 400 جامعة، اما في مجال هندسة المعادن: جامعة صفاقس من بين أفضل 200 جامعة.