الصفحة الرئيسية  أخبار وطنية

أخبار وطنية حافظ أمن بسليانة يصطحب حقيبته معه ويدخل في اضراب جوع بمقر العمل لهذه الأسباب

نشر في  05 سبتمبر 2017  (21:47)

 دخل اليوم الثلاثاء 05 سبتمبر 2017 حافظ الأمن حسين سعيد بالمنطقة الجهوية للأمن الوطني بسليانة في اضراب جوع بمقر المنطقة احتجاجا على عدم ادراج اسمه في برقية النقل بعد أن وعد بذلك في اضراب سابق شنه للمطالبة بنقلة الى اقرب ولاية لمسقط رأسه بريف مارث من ولاية قابس.

وقال المحتج حافظ الأمن حسين سعيد في تصريح لــالجمهورية إن الوزارة استدعته اثر تنفيذه اضراب جوع وارتداء الشارة الحمراء مؤخرا، وبعد الاستماع اليه حول أسباب اصراره على طلب النقلة الى احدى الولايات قابس او مدنين او تطاوين تلقى وعدا من مسؤول بالداخلية بتمكينه من نقلة الى ولاية تطاوين.

وأوضح ضيفنا أن طلبه جاء بعد عام ونصف من التحاقه بالعمل بسليانة المدينة لكونه الكفيل الوحيد لوالديه وشقيقة عمرها عشر سنوات اضافة الى أنه متزوج حديثا فضلا عن ظروفه الاجتماعية والمادية الصعبة.

وأضاف محدثنا أن وضعيته المادية الحرجة دفعته الى تسليم مفتاح منزله على وجه الكراء بسليانة والبقاء بمقر المنطقة مصحوبا بحقيبته، مؤكدا أن طول المسافة الفاصلة بين مكان العمل والاقامة الرسمية بمارث تصل الى 500 كلم على الاقل وما يرافقها من مصاريف اضافية زادت من تعقيد الأمور.

وطالب حافظ الأمن وزارة الداخلية بالنظر في ملفه بصفة انسانية وتمكينه من نقلة استثنائية مراعاة لوضعه الاجتماعي والحاقه بالعمل في احدى الولايات المذكورة، مشيرا الى أنه سيواصل الاعتصام واضراب الجوع بالمنطقة الى حين الاستجابة لمطلبه المتحصل على موافقة رسمية من رئيسه المباشر في العمل.

نعيمة خليصة


الأكثر قراءة

الباقات ستصبح بـ320 ولتر الزيت النباتي من 900 إلى 2300 وكيلو السكر يتجاوز الدينار.. قريبا في تونس رفع الدعم على 3 مراحل!
رئيس قسم جراحة الأعصاب بمستشفى الرابطة الأستاذ حافظ الجمل يعلن مغادرة الوظيفة العمومية ويكتب النص التالي
خاص: عزيزة بولبيار "تفتح النار" على قناة التاسعة: "كلاوني في عرقي، طردوا زوجي شرّ طردة، وحقّي ما نسامحش فيه"
"نامت" في غرفته فاغتصبها في الخامسة فجرًا؟!!
أشهر اسماء المرأة الامازيغية ومعانيها
سجناء يحتجزون سراً امرأة زائرة ويقومون باغتصابها بشكل جماعي أسبوعين كاملين!
بسبب تدوينة فايسبوكية: تونسي يحرم من عمله وتنقلب حياته رأسا على عقب
خاص: شاهد عيان يقلب المعطيات رأساً على عقب ويروي تفاصيل اللحظات الأخيرة للشاب الذي توفّي تحت عجلات قطار الأحواز
ماهي الدول التي يمكن للتونسيين دخولها بدون تأشيرة ؟
قصة الراقصة اللغز التي أثارت جدلا كبيرا في تونس: حرب تندلع بين رجال أعمال بسببها وخسائر قاربت المليار.. التفاصيل

رياضة

آخر أخبار الرياضة

فايس بوك