الصفحة الرئيسية  أخبار عالميّة

أخبار عالميّة حسني مبارك يكشف شخصية منعت السلام بين سوريا وإسرائيل

نشر في  15 ماي 2019  (21:39)

كشف الرئيس المصري الأسبق محمد حسني مبارك، تفاصيل عن عملية السلام، التي كانت على وشك أن تتم بين سوريا وإسرائيل، في عهد رئيس الوزراء الإسرائيلي الأسبق، إسحاق رابين.

وقال مبارك في الحوار، الذي نشرت مقتطفات منه، الإعلامية الكويتية فجر السعيد عبر صفحتها الرسمية على موقع «تويتر»: «شجعت رابين على التفاوض مع السوريين وكان السوريون متحفظون في إطلاعنا على المفاوضات، وأبلغني رابين بالاتفاق مع سوريا بأنها ستأخذ أرضها، لكن نقطة الخلاف كانت في رفض السوريين إقامة علاقات وفتح سفارات».

شجعت رابين على التفاوض مع السوريين..وكان السوريون متحفظين في إطلاعنا على المفاوضات.. وأبلغني رابين بالاتفاق مع سورية بأنها ستأخذ أرضها.. لكن نقطة الخلاف كانت في رفض السوريين إقامة علاقات وفتح سفارات!

وتابع الرئيس المصري الأسبق، الذي تنحى بعد ثورة 25 يناير 2011، حديثه عن القضية نفسها، قائلا: «عقب اغتيال رابين أراد السوريون تنفيذ الاتفاق لكن بعد مجيء نتنياهو كانت الفرصة قد ضاعت».

وعن رغبة إسرائيل بالانضمام لجامعة الدول العربية، قال مبارك إنه أبلغ الرئيس الإسرائيلي حينها شمعون بيريز أن الجامعة «بيت العرب»، ونصحه بعدم التفكير بالانضمام لها.

وقالت الإعلامية الكويتية فجر السعيد إن الرئيس المصري الأسبق كشف لها خبايا وأسرار من حرب الخليج الثانية، حين اجتاحت القوات العراقية الكويت قبل أن تتدخل قوات الردع وتخرجها.