الصفحة الرئيسية  أخبار وطنية

أخبار وطنية جدل كبير واتهامات بعد تغيير تسمية نهج "ابن عربي" بالعاصمة بنهج صربيا

نشر في  14 مارس 2019  (12:19)

تولت سعاد بن عبد الرحيم ، رئيسة بلدية تونس شيخة المدينة، إثر لقاء جمعها بوزير الخارجية الصربي الذي كان مرفوقا بحرم رئيس صربيا و وفد من المسؤولين الصربيين منهم خاصة سفير صربيا بتونس، أول أمس الثلاثاء 12 مارس 2019، تدشين نهج صربيا بتونس.
ونهج صربيا، حسب التسمية الجديدة هو نهج ابن عربي قبل التدشين ”الجديد”، تم تغييره بحضور الوفد الصربي على أن يتمّ تدشين نهج تونس بصربيا خلال شهر ماي المقبل.
وتطرقت شيخة المدينة خلال اللقاء، إلى العلاقات التاريخية التي تربط بين تونس وصربيا و علاقات التعاون القائمة، كما وجه الوزير دعوة لرئيسة البلدية لزيارة بلغراد و تعهد بالتنسيق مع مسؤولي العاصمة الصربية لإبرام إتفاقية توأمة بين تونس و بلغراد و برمجة إنجاز مشاريع محلية مشتركة تعود بالنفع على الجانبين، وفق ما جاء في بلاغ صادر عن بلدية تونس.
وخلف القرار سيلا كبيرا من التعليقات في شبكات التواصل الاجتماعي خاصة أن هنالك من ربط الغاء تسمية ابن عربي (وهو صوفي) بمعاداته من قبل الوهابية وما طاله تاريخيا من انتقادات صدرت من منتسبي وأتباع هذا التيار مما جعل الربط بلمسات حركة النهضة في تغيير التسمية الحاصل..للمتابعة