الصفحة الرئيسية  أخبار وطنية

أخبار وطنية تونسي مقيم بالخارج يتحدث عن مقدار الرشوة التي دفعها ليمر هو وعائلته دون تفتيش أو انتظار؟

نشر في  02 أوت 2018  (12:37)

نشر القيادي بالتيار الديمقراطي هشام العجبوني رسالة وصلته من أحد التونسيين المقيمين بالخارج، قال إنّه تعرّض للابتزاز من طرف الديوانة بميناء حلق الوادي.

وجاء في الرسالة ما يلي:

"البارحة روّحت لتونس عن طريق الباخرة كيف كلّ عام في عطلة الصيف مع عائلتي وأخي وعائلته (7 أطفال حاشى عويناتك).

الباخرة وصلت لميناء حلق الوادي على الساعة السادسة مساءً.

صدّقني بدون مبالغة، الميناء عبارة عن وكر لعصابات مافيا،
الريزو طايح في الميناء و أي واحد باش يخلّص أداءات عن البضاعة أو الأشياء إلي جايبهم لازم ينتظر، والله وحده يعلم متى يرجع الريزو!

جات التاسعة مساءًا ومازلنا ما عملنا شيء.

الأطفال تعبوا والنساء تعبوا والديوانيّة يتكيّفوا في الدخان موش على بالهم....

أنا إنسان أمقت الرشوة، ولكن البارحة إظطررت، وبقيت إلى الآن نادم وضميري يأنّب فيّا...

مشيت للديواني قتلوا خويا من فضلك هاو 50 euro, راني ما عادش نقدر نستنّى!

قلّي إستنّاني شويّا، مشى حكى مع عرفو ورجعلي قلّي خليهم 100 euro وتوّا تخرج في 20 دقيقة، قتلوا مشات معاك.

في ظرف 10 دقايق مشى جاب أوراق تصريح جدد، و عمّرلي هو، وركّح كل شيء، وفي عوض إلّي نخلّص 3000 دينار على الأشياء إلي جايبهم، ما خلّصت حتى ملّيم، وفعلا بعد 20 دقيقة كنت خارج الميناء.

مانيش فرحان بروحي بالشيء إلّي عملتو، لكن حقيقة لم يكن لي بديل، الله يغفرلي.

البلاد يبيعوها ب 100 euro!

أقسم لك انّه لم يلمس أي شيء من الأشياء إلّي جبتها.

البلاد يبيعوها، لا يهمهم شيء، ولا يوجد فيها صالح، كلّهم لصوص!".

 


الأكثر قراءة

تفاصيل العثور على جثة آدمية مقسومة إلى نصفين على مستوى محطة القطار بحمام الأنف
خاص ـ بعد التفويت في شركة كاكتوس لقناة التاسعة: برامج تختفي وهذا المنشط يقدّم "عندي ما نقلك"
حصري-حادثة العثور على جثة آدمية مقسومة إلى نصفين بحمام الأنف: العائلة تكشف المستور، وهذه آخر لحظات الضحية
شاهدة عيان تروي ما حدث في "مترو الرعب" ليلة أمس بمحطة الحدائق بالعاصمة، فتاة مخمورة تنزع ملابسها أمام الركاب وتصرخ "راني مخنوقة"
أشهر اسماء المرأة الامازيغية ومعانيها
ماهي الدول التي يمكن للتونسيين دخولها بدون تأشيرة ؟
حصري: القضاء يفكّ لغز الجثّة المقطوعة التي عُثر عليها ملقاة على السكّة بحمّام الأنف...
Record absolu: 14 étudiants tunisiens admis à Centrale Paris, l'une des plus prestigieuses écoles de France
من بينها عطلة عيد الأضحى المبارك: رزنامة العطل الرسمية لما تبقى من سنة 2018
ملخص تقرير لجنة الحريات الفردية والمساواة

رياضة

آخر أخبار الرياضة

فايس بوك