الصفحة الرئيسية  أخبار عالميّة

أخبار عالميّة محاكمة عهد التميمي خلف أبواب مغلقة.. مكبلة ومبتسمة

نشر في  13 فيفري 2018  (14:35)

قررت المحكمة العسكرية الإسرائيلية، اليوم الثلاثاء، تمديد اعتقال الفتاة الفلسطينية، عهد التميمي، التي تُحاكم بتهمة ضرب جنديين في الجيش الإسرائيلي.

وقالت محامية التميمي، غابي لاسكي، للصحافيين خارج المحكمة "القانون العسكري يسمح بمحاكمة القصر في جلسات مغلقة، ولا يجوز اختلاط البالغين مع القصر".

وأضافت: "لكن في محكمة عهد ومنذ البداية كانت المحكمة مفتوحة".

وأوقفت عهد التميمي، في ديسمبر/كانون الأول 2017، إثر انتشار شريط فيديو تظهر فيه وهي تضرب جنديين إسرائيليين في قريتها النبي صالح في الضفة الغربية.

ودخلت عهد التميمي إلى قاعة المحكمة الإسرائيلية العسكرية، الثلاثاء، مكبلة اليدين والقدمين، وعند التمعن في المشهد يدرك مَن بداخل قاعة المحكمة أن طفولة عهد قيدت القضاء الإسرائيلي والادعاء على حد سواء.

ودخلت عهد المحكمة وابتسامة الطفولة انتشرت في المكان فورا، فقرر القاضي الإسرائيلي إخراج جميع الحضور ما عدا أفراد عائلة التميمي ليحاكم عهد في جلسة مغلقة.

بداية الجلسة وقبل أن يغادر الحضور دار نقاشٌ بين القاضي والمحامية حول جعل المحاكمة مفتوحة أم مغلقة، لكنه كان نقاشا عقيما حيث قرر القاضي جعل الجلسة مغلقة دون إبداء الأسباب.

ورغم النقاش الحاد، فإن عهد لم تعره أي اهتمام، فقد انشغلت بالسلام على والدها وبنات عمها وبالسؤال عن أفراد أسرتها كلما أتيحت لها الفرصة لذلك.

وأحاطت مجموعة من جنود الاحتلال وشرطته بعهد المحاطة أصلا بجدار خشبي يليه جدار آخر يفصل هيئة المحكمة عن الحضور.

وبدأت محاكمة عهد، بعدما أخرج الجميع من قاعة المحكمة.

ووجهت النيابة العسكرية الإسرائيلية تهمة إعاقة عمل الجنود والاعتداء عليهم بالضرب وتصويرهم بالهاتف الخلوي وممارسة المقاومة الشعبية والاشتراك بنشاطات ضد الاحتلال.

بنات عمها حضرن لشد أزرها لكن إحداهن قالت أحضر محاكمة عهد لأستمد منها القوة، فعندما أراها داخل المحكمة أدرك أنها وأنا أقوى من القاضي والسجان.

وتقبع الطفلة الفلسطينية عهد التميمي سجينة في أقبية سجون الاحتلال الإسرائيلي منذ أشهر، ومنذ ذلك الحين أضحت عنوان الانتهاكات الإسرائيلية في حق الفلسطينيين خاصة الأطفال، كما باتت عهد مفتاح الفلسطينيين لدى محكمة الجنايات الدولية.

وكانت هيئة شؤون الأسرى والمحررين الفلسطينيين قد أفادت سابقا بتقارير أن  اسرائيل تعتقل في سجونها أكثر من 300 طفل فلسطيني دون الـ 18 بينهم 17 طفلة في عمر عهد التميمي أو أقل، في ظروف قاسية دون مراعاة أدنى حقوق الأطفال القانونية والنفسية.

العربية


الأكثر قراءة

بعد تدهور وضعها الصحي: الناشطة الحقوقية لينا بن مهني تقول "وداعا أيتها الحياة"
طبيبة بمستشفى حكومي بصفاقس تستعمل نقابها لسرقة مواد التجميل الفاخرة وهكذا تمت الإطاحة بها متلبسة، وما الذي فعله زوجها؟
علي شورب: كل التفاصيل عن حكاية "الباندي" الذي لم يهب إلا إمرأة واحدة، هكذا عاش وتوفي قتلا في عمر الـ45
عبد الله الغُول: أحد أبطال ثورة المرازيق... هم يُحيون ذكرى البانديّة ونحن نحيي ذكرى أبطال تونس
بعد نشرها تدوينة قالت فيها "وداعا ايتها الحياة": والد لينا بن مهني يكشف عن الحالة الصحية لابنته ويوجه هذه الرسالة
سرّي : ما حكاية المكالمة الهاتفية التي أمرت بايقاف لقاء بنقردان وقفصة؟
الشيخ محمد مشفر يؤكّد: هؤلاء يجوز لهم الإفطار في شهر رمضان
العيادي يكشف معطيات حصرية بشأن برنامج "شالوم" الذي سُجلت حلقاته بفيلا يمتلكها طليق اعلامية معروفة، وهذا أجر التصوير بها
أشهر اسماء المرأة الامازيغية ومعانيها
في تدوينة مؤثرة: لينا بن مهني تتحدث عن مرضها وتوجه هذه الرسائل

رياضة

آخر أخبار الرياضة

فايس بوك