Obtenir Adobe Flash Player
الصفحة الرئيسية  قضايا و حوادث

قضايا و حوادث أحد الناجين من حادث اصطدام مركب "حراقة" قرقنة بخافرة للجيش يروي تفاصيل مفزعة

نشر في  10 أكتوبر 2017  (15:01)

أكد أحد الناجين من حادث اصطدام المركب بخافرة تابعة للجيش الوطني وهو أصيل سبالة اولاد عسكر بسيدي بوزيد أنه كان ضمن من مجموعة من الشباب الذين قرروا اجتياز الحدود خلسة في اتجاه ايطاليا بسبب سوء وضعياتهم الاجتماعية والرغبة في البحث عن مواطن شغل.

 وأوضح الناجي من المركب في تصريح خاص للجوهرة "اف ام" أن الخافرة التابعة للجيش الوطني التحقت بهم قبل وصولهم الى ايطاليا بحوالي 7 ساعات وقامت بمطاردتهم لمدة ساعتين ثم قامت بالاعتداء عليهم بالماء من أجل شل حركتهم.

وأضاف أن المركب بدأ بالغرق قبل دخولهم الى المياه الإقليمية الإيطالية بقليل مؤكدا أن الخافرة قامت بإغراقهم انذاك ما تسبب في وفاة 8 أشخاص وخروج 38 ناجين والبقية لم يقع انتشال جثثهم إلى حد اللحظة من مجموعة متكونة من 100 شخصا على حد قوله.
وأشار إلى أن من بين المتوفين امرأة وطفل يبلغ من العمر 16 عاما..
وكانت وزارة الدفاع الوطني  قد أعلنت أمس عن حادثة اصطدام مركب بوحدة تابعة للجيش البحري، حيث تم انقاذ 38 شخص وانتشال 8 جثث.