الصفحة الرئيسية  أخبار وطنية

أخبار وطنية مهدي جمعة : سأغادر القصبة في فيفري 2015 على أقصى تقدير

نشر في  23 أكتوبر 2014  (20:30)

أكّد رئيس الحكومة مهدي جمعة في حوار لـ'فرانس24' أنّه سيسلّم مهامه في فيفري 2015 على أقصى تقدير إلى حين انتخاب رئيس حكومة جديد. 

واعتبر أنّ تشكيل حكومة توافقية جديدة بعد الانتخابات لن يكون صعبا خاصّة بعد 3 سنوات من الحوار بين كلّ الأطراف السياسيّة. 

كما نفى جمعة أن يكون قد تراجع عن الترشح في هذه الدورة لضمان عودته كرئيس للوزراء في الحكومة المقبلة، مشيرا إلى أنّه قبل المهمّة لقيادة البلاد في نهاية المرحلة الانتقاليّة والوصول إلى إجراء انتخابات شفافة ونزيهة. 

وحول التوجّس الأمني المتواصل ونسبة نجاح خليّة الأزمة، قال رئيس الحكومة إنّ الحرب على الإرهاب مفتوحة لا يمكن أن تنتهي في أسابيع، متابعا أنّ الجهاز الأمني أصبح اليوم أكثر نجاعة وتونس في أمان أكثر من السابق. 

وفي سؤاله عن مصير المقاتلين العائدين من سوريا والعراق، أوضح أنّهم تحت الرقابة القضائيّة "وكلّ منهم سيقاضى عن ما اقترفه".