الصفحة الرئيسية  رياضة

رياضة محرز بوصيان في رسالة للرياضيين : "معًا أقوى… لننتصر"

نشر في  23 جويلية 2020  (12:15)

‎ بعد سنة من اليوم وفي 23 جويلية 2021 بالتّحديد، تعطى ضربة البداية للألعاب الأولمبية طوكيو 2020، وبهذه المناسبة وجه رئيس اللجنة الوطنية الأولمبية التونسية محرز بوصيان لرياضيين العالم.

وفي ما يلي نص الرسالة :

"طوكيو 2020 قبل سنة من الألعاب رسالة رئيس اللجنة الوطنية الأولمبية التونسية معًا أقوى… لننتصر بعد سنة من اليوم وفي 23 جويلية 2021 بالتّحديد، تعطى ضربة البداية للألعاب الأولمبية طوكيو 2020 التي ستجمع أكثر من 10 آلاف رياضي من 206 دولة في عاصمة اليابان للاحتفال ان شاء الله بالنّصر النهائي للإنسانية قاطبة على جائحة الكورونا التي حكمت بتأجيل الألعاب لسنة.

إن الثلاثمائة وخمسة وستين يومًا الإضافيّة التي تفصلنا عن هذا الموعد الكوني ينبغي أن تُبرز يومًا بعد يوم قدرة الرياضة على التغلّب على مختلف أنواع الأزمات وقدرة الرياضيين على التحلّي بأكثر قوّة وعزيمة وروح تضامنيّة لتكريس الفكر الأولمبي وقيمه النّبيلة كوسيلة للتّحابب والصحّة وحبّ الحياة والسّلم. لذلك فإنّي أدعو كافّة رياضيينا الذين كانوا مثالًا في التضحية ومغالبة النفس طيلة الأزمة الصحيّة لمواصلة الالتزام بالحذر مع التسلّح بالشجاعة والصّبر والمثابرة للإعداد الأفضل لهذا الموعد الاستثنائي.

وإن تظافر جهود اللجنة الدولية الأولمبية والمنظمة العالمية للصحّة ولجنة تنظيم ألعاب طوكيو 2020 تهدف دون ريب إلى إقامة ألعاب بلا أدنى خطر على صحّة المشاركين. رهاننا جميعّا أن تسجّل ألعاب طوكيو منعرجًا حاسمًا لمستقبل العالم والإنسانيّة بفضل الرياضة والحركة الأولمبية.

ويطيب لي بالمناسبة أن أوجّه رسالة طمأنة قويّة لحاملي الراية الوطنية مؤكّدًا دعم اللجنة الدولية الأولمبية ولجنتهم الوطنية الأولمبية لهم من أجل أن نخلّد بصمة تونس في النجاح المنشود للألعاب الأولمبية طوكيو 2020 انطلاقًا من يوم 23 جويلية 2021. Stronger Together, معًا أقوى، سننتصر".