الصفحة الرئيسية  رياضة

رياضة صور إبراهيموفيتش مع الصقور في قطر تحدث زوبعة في فرنسا

نشر في  04 جانفي 2014  (10:36)

أنهى باري سان جرمان الفرنسي يوم أمس التربص التحضيري الذي قام به في العاصمة القطرية الدوحة استعدادا للنصف الثاني من الموسم الحالي. وإضافة للتدريبات والمباراة الكبيرة التي لعبها نجوم "البي اس جي" أمام ريال مدريد الإسباني، قام هؤلاء على هامش الزيارة بالتجوال في الدوحة والترويج لبعض المعالم والعادات للإمارة الخليجية الصغيرة، على غرار السويدي زلاتان إبراهيموفيتش الذي تم اصطحابه في جولة للصحراء، والتقطت له عدة صور وهو يقوم بمداعبة الصقور ومحاولة ترويضهم، الأمر الذي أحدث زوبعة في فرنسا مثلما اتضح من خلال التقارير الواردة من بلاد موليير يوم أمس. وتمثل الهجوم الذي تعرض له النادي الباريسي ونجمه الأول زلاتان في البيانات التي أصدرتها جمعية "Robin Des Bois" التي تعرف نفسها على أنها مختصة في الدفاع عن حقوق الحيوان، حيث اعتبرت أن اصطياد الصقور في الوقت الحالي يعتبر شيئا ينم عن انعدام للمسؤولية، واستغربت كيف يقوم ناد يمثل فرنسا ومهاجم يمثل ناديا فرنسيا بالترويج لممارسات كهذه، وهو الانتقاد اللاذع الذي يكون قد وصل لمسامع ناصر الخليفي رئيس "البي اس جي" الذي قال مؤخرا بصريح العبارة إنه مل من مهاجمة بعض الأطراف لشخصه ولملاك النادي الباريسي منذ أن جاؤوا للنادي صيف 2011. على صعيد متصل، لم يتوقف انتقاد الجمعية للنادي العاصمي ونجمه السويدي فقط، بل امتد الأمر لاتهام العرب بصريح العبارة بالضلوع في شراء الصقور بطريقة غير قانونية، وجاء في البيان: "الصقور الجوالة المعروفة باسم شاهين يتم اصطيادها في مناطق طبيعية في روسيا، باكستان والهند، ويتم بيعها بأسعار كبيرة للعرب حتى يستعينوا بهم في الصيد، والأكثر من ذلك فهم يستعملون الصقور لصيد طائر الحبارى الذي صار النوع المتوحش منه مهددا بالانقراض" علما أن الكثير من تعليقات الفرنسيين عبر الشبكة العنكبوتية ساندت البيان، خاصة أولئك الأنصار الذي يشجعون أندية أخرى غير "البي اس جي". الهداف


الأكثر قراءة

النائب عن حركة الشعب حاتم البوبكري يكشف الأسباب التي دفعت بحركة النهضة الى الانسحاب من حكومة إلياس الفخفاخ
أشهر اسماء المرأة الامازيغية ومعانيها
كأس العالم في فنلندا: البطلة التونسية أنس جابر تحقّق فوزا جديدا وتزيح الجورجية مريام بولكافدزي
معطيات جديدة تُكشف حول طائرة "الدرون" التي حلّقت قرب منزل رئيس الجمهورية
مريم بلقاضي تعلن عن ايقاف 3 صحفيين من الفريق العامل ببرنامج تونس اليوم منذ قليل!
الرواية الرسمية لإغتيال الشهيد شكري بلعيد وفق ما ورد في الملف القضائي
بلغة التهديد: القيادي في حركة النهضة فتحي العيادي: "ان جنحتم... فلن تكون الا النهضة التي لا تعرفون"
الكاتبة العامة لكلية العلوم الانسانية والاجتماعية بتونس في ذمة الله
وزير المالية يعتدي بالعنف على أحد أعوان وزارته، ما الحكاية؟
"عليسة وتأسيس قرطاج" بقلم المؤرخ محمد حسين فنطر

رياضة

آخر أخبار الرياضة

فايس بوك