الصفحة الرئيسية  متفرّقات

متفرّقات عرض مثير للزواج من الفضاء

نشر في  14 فيفري 2020  (20:52)

أطلق طيار رومانسي من سلاح الجو الأمريكي خاتم خطوبة لأكثر من 90 ألف قدم في الجو يعرض الزواج على حبيبته.

وخطط الكابتن ستيوارت شيبي، من ولاية ميسوري، وشريكته ماري ليزمان، مع بعض الأصدقاء، في البداية، للمشاركة في تحد لإرسال ميدالية ترتفع في السماء من خلال اتصالها ببالون يستخدم في عمليات الطقس.

ولكن، قبل لحظات من تحليق البالون، استبدل شيبي الميدالية بخاتم خطوبة تقليدي، آملا أن يصل إلى خطيبته عند عودة البالون من الفضاء إلى الأرض.

وقال شيبي وهو كابتن طائرة من طراز B-2 Spirit Stealth Bomber، والتابع للأسطول 393rd Bomb Squadron في قاعدة ويتمان الجوية في ميسوري، إنه اعتمد على خبراته في الهندسة الجوية والتدريب التجريبي على الطيران للقيام بهذه الخطوة المثيرة.

مضيفا أنه اختبر الطريقة عدة مرات بإطلاق عملات معدنية في الجو، حتى شعر بالثقة الكافية للقيام بعرض الزواج بهذه الطريقة.

وأشار إلى أنه "إذا حدث خطأ ما، فسيفشل كل شيء"، إلا أنه خلال لقطات من الرحلة المثيرة، يبدأ البالون بالارتفاع في السماء ليصل إلى علو شاهق فوق طبقة من الغيوم مع سماء زرقاء، ويستمر في الصعود إلى أعلى ليصل إلى مسافة تزيد عن 90 ألف قدم. ويمكن رؤية الخاتم يحلق فوق انحناء الأرض في لقطة مذهلة.

ثم ينهار البالون ويعود مجددا إلى الأرض، بالاعتماد على نظام GPS، ويهبط في حقل ذرة قريب، حيث تلتقطه ليزمان، لتشاهد خاتم الخطوبة.

وتظهر اللقطات في النهاية، احتفال شيبي بنجاح خطته فضلا عن قبول مقترحه من قبل حبيبته، وحدث ذلك في شهر أغسطس الماضي.

ويشار إلى أن بالونات الطقس تستخدم عادة لجمع بيانات عن الضغط الجوي وسرعة الرياح والرطوبة.