الصفحة الرئيسية  رياضة

رياضة من بينها تونس: 3 بلدان افريقية أضعفت حظوظ اللاعب ساديو ماني في التتويج بجائزة الكرة الذهبية

نشر في  04 ديسمبر 2019  (19:28)

قرر لاعب فريق ليفربول ساديو ماني عدم حضور حفل جائزة الكرة الذهبية، مساء اليوم، وفقًا لما ذكره صحفي إفريقي عبر حسابه الشخصي بموقع تويتر.

وأوضح أن اللاعب السنغالي قرر مقاطعة ذلك الحفل نتيجة شعوره بالإحباط بسبب النتائج المُسربة لترتيب المتنافسين على هذه الجائزة.

وبالفعل أضعف تصويت 3 بلدان افريقية وهي كينيا والموزنبيق وتونس (انظر الجدول) حظوظ اللاعب ساديو ماني في التتويج بجائزة الكرة الذهبية.

واعتبر اللاعب السنغالي شيخو كوياتي أن مواطنه لاعب فريق ليفربول ساديو ماني لم يتمكن من الحصول على جائزة الكرة الذهبية لعام 2019 لكونه ينتمي إلى القارة الأفريقية.

وحصل نجم برشلونة ليونيل ميسي على الكرة الذهبية. وتواجد ماني في المركز الرابع خلف كلًا من فيرجيل فان دايك وكريستيانو رونالدو.

وقال شيخو كوياتي في تصريحات نشرتها صحيفة "ميرور" الإنجليزية: "بالنسبة لي فإن ساديو ماني يستحق الكرة الذهبية لهذا العام، لا يوجد شك في ذلك". وأضاف: "إذا كان ساديو ماني برازيليًا أو أوروبيًا، فلن يكون هناك نقاش".

 وواصل: "كان من المفترض أن يحصل ماني على الجائزة فورًا، لا أقول ذلك لأنني ألعب معه في المنتخب أو لأنني أعرفه، ولكن هذا الأمر يشعر به كل من يتابع كرة القدم".

وأردف لاعب كريستال بالاس: "فقط استرجع وشاهد ما فعله ماني مع ليفربول والسنغال، سترى أنه لم يكن هناك أحد أفضل منه".

واستكمل صاحب الـ29 عامًا: "نعلم جميعًا أن ميسي لاعب جيد حقًا، وربما أعظم لاعب، ولكن ليس في الموسم الماضي".

وتابع ساخرًا: "ربما يتعين عليًّ مع ماني وحثه على أن يكون نشطًا على وسائل التواصل الاجتماعي والبدء في ارتداء أشياء باهظة الثمن ليحظى بفرصة أفضل".

وأوضح: "ربما الأمر لا يتعلق فقط بنظرتهم إلى مستواه في كرة القدم لأن لا يوجد ثلاثة لاعبين قدموا موسمًا أفضل من ماني، طريقة الحكم على الأشخاص أمر ليس معقولًا، هذا ليس عدلًا".

المصدر: بطولات ووكالات