الصفحة الرئيسية  متفرّقات

متفرّقات الفلبين تتأهب لإعصار «كاموري» بإجلاء 200 ألف شخص وإغلاق مطار العاصمة الدولي

نشر في  02 ديسمبر 2019  (21:04)

أجلت الفلبين 200 ألف شخص من المناطق الساحلية والجبلية بسبب مخاوف من الفيضانات والانهيارات الأرضية، وقالت إنها ستغلق مطارها الدولي الرئيسي في وقت من المنتظر أن يصل فيه إعصار قوي إلى اليابسة ليل اليوم الاثنين.

وقال مكتب الأرصاد الجوية إن الإعصار كاموري، وهو الإعصار العشرين الذي يجتاح البلاد هذا العام، من المتوقع أن يصل الى اليابسة في جزيرة لوزون الرئيسية بالفلبين محملا برياح سرعتها 165 كم في الساعة وعواصف سرعتها 230 كم في الساعة، كما نقلت وكالة «رويترز».

وقالت سلطات المطار إن جميع مباني الركاب الأربعة في مطار نينوي أكينو الدولي بالعاصمة مانيلا سوف تغلق من الساعة 03:00 إلى 15:00 بتوقيت جرينتش غدا الثلاثاء كإجراء احترازي.

ورفعت السلطات مستوى التحذير من الأعاصير المدارية في 35 مقاطعة وطلبت من الناس في المناطق الواقعة في مسار الإعصار، وهو من الفئة الثالثة، أن يكونوا في حالة تأهب لمواجهة انهيارات أرضية محتملة وهبوب عواصف و فيضانات ناجمة عن الرياح والأمطار الغزيرة.

وقالت وكالة مواجهة الكوارث إن 200 ألف شخص تم اجلاؤهم من عشرات المقاطعات في لوزون جنوبي البلاد.

وتستضيف الفلبين دورة الألعاب الثلاثين لجنوب شرق آسيا التي سوف تستمر حتى 11 ديسمبر الجاري. وعلقت مسابقات التجديف وركوب الأمواج المقررة في الثالث من ديسمبر.

ويجتاح الفلبين في المتوسط 20 إعصارا سنويا.