الصفحة الرئيسية  أخبار عالميّة

أخبار عالميّة عشرات حالات الانتحار شمال المغرب.. مدونون: ماذا يحدث؟

نشر في  01 ديسمبر 2019  (20:40)

يتواصل تسجيل المزيد من حالات الانتحار في منطقة شفشاون شمال المغرب، آخرها لشابة قضت إثر تناولها سم الفئران، دون معرفة الأسباب الكامنة وراء اختيارها وضع حد لحياتها.

ممرضة بمستوصف بمركز باب تازة ضواحي شفشاون ترفع العدد الى 30 حالة انتحار منذ دخول سنة 2019 باقليم شفشاون المنتحر بعدما أقدمت زوال اليوم على تناول 4 أقراص من سم الفئران عجلت بوفاتها دقائق قليلة بعد دخولها لمستعجلات المستشفى الإقليمي شفشاون .عزاؤنا لعائلة الممرضة

حالة هذه الفتاة تنضاف لعشرات حالات الانتحار التي تعرفها منطقة شمال المغرب، التي تشير تقارير إعلامية إلى أنها تشهد تواترا لحالات الانتحار، ما دفع العديدين على مواقع التواصل الاجتماعي لطرح القضية للنقاش.

ويسجل المغرب انتحار 2.5 شخص ضمن كل 100 ألف سنويا، في حين يبلغ المعدل لدى الإناث 3.6، وفق المنظمة العالمية للصحة.

ويعتبر المغرب من بين بلدان قليلة تسجل حالات انتحار في صفوف النساء أكثر من الرجال.