الصفحة الرئيسية  متفرّقات

متفرّقات صفع صحفية خلال مظاهرة لوقف العنف ضد المرأة في إيطاليا!

نشر في  01 ديسمبر 2019  (20:06)

تعرضت صحفية إيطالية للصفع على يد رجل، أثناء متابعتها لمظاهرة تندد بالعنف ضد المرأة في إقليم لومبارديا بشمالي إيطاليا.

وذكرت جيادا بياجي، الصحفية البالغة من العمر 28 عاماً والمعلمة في إحدى مدارس مدينة كريما في مقاطعة كريمونا، أنها صُفعت على يد رجل بينما كانت تشاهد مظاهرة رمزية رافضة للعنف ضد المرأة، وحدثت تلك الواقعة صباح الإثنين خلال اليوم الدولي للقضاء على العنف ضد المرأة، حسب موقع «فان بيدج» الإيطالي.

وأثناء مرور بياجي على ساحة الدومو في كريما وقبل رجوعها إلى ميلانو، حيث تعيش، أرادت متابعة المظاهرات التي أقيمت بالأحذية الحمراء الموضوعة في الميدان والتي ترمز إلى جميع ضحايا العنف من النساء، تفاجأت باقتراب أحد الأشخاص منها بدا وكأنه في الـ30 من عمره، يحاول تصويرها بهاتفه المحمول، مدعياً أنه صانع محتوى على اليوتيوب.

وقالت الفتاة إن الواقعة حدثت عندما رفضت التصوير مطالبة الرجل بالتوقف، وبسؤاله لها عما إذا كانت تعتقد أن العنف ضد المرأة لا يزال قائماً، وردها عليه بالإيجاب وملاحظتها لتصويره لها دون موافقتها، الذي اعتبرته انتهاكاً ضد المرأة، فاجأها بصفعة على وجهها، وفر هارباً على الفور.

وبعد هذه المفاجأة غير السارة، استدعت الفتاة الشرطة وأبلغت عن الواقعة، وما زالت عملية البحث عن الجاني مستمرة من خلال مساعدة إحدى كاميرات المراقبة الموجودة في الميدان.