الصفحة الرئيسية  رياضة

رياضة بعد السليتي : لاعب ثان يغادر تربص المنتخب الوطني..والرصيد البشري مازال منقوصا

نشر في  11 نوفمبر 2019  (17:52)

أنهى المنتخب الوطني اليوم الاثنين حصّته التدريبية الثانية ضمن برنامج تحضيراته للمقابلة ضدّ المنتخب الليبي يوم الجمعة القادم بملعب رادس (س 20) لحساب الجولة الأولى من تصفيات كأس إفريقيا الكامرون 2021.
ودارت الحصّة بالملعب الأولمبي بالمنزه وعرفت مشاركة فاروق بن مصطفى ، ايمن دحمان ،علي معلول، ايمن بن محمد ،يوسف المساكني ، حمدي النقاز ، اسامة الحدادي، الفرجاني ساسي، سعد بقير ، حمزة رفيعة ، طه ياسين الخنيسي، في حين اجرى كل مت محمد دراقر ، الياس السخيري، ايمن عبد النور، ياسين مرياح حصة لإزالة الإرهاق. وواصل نعيم السليتي حصص التأهيل البدني بالعدو حول الملعب .
وخير الإطار الفني و الطبي إخضاع اللاعبين صدام بن عزيزة ، زياد بوغطاس، معز بن شريفية ، انيس البدري، محمد علي بن رمضان إلى حصة للاسترجاع بفندق الإقامة .

و من جهة أخرى فقد أجرى اليوم اللاعب وجدي كشريدة فحوصات و كشوفات دقيقة أثبتت أنه يحتاج إلى راحة تمنعه من مواصلة التربص و المشاركة في اللقائين القادمين.

واستغل المدرب منذر الكبير الحصة لاعتماد بعض التطبيقات حسب خصوصية كل وضعية دفاعا وهجوما،و اختار الإطار الفني عدم رفع النسق في انتظار اكتمال المجموعة .

و من المنتظر أن يصل الليلة بقية اللاعبين إلى مقر الإقامة.

وسيجري المنتخب الوطني غدا الثلاثاء الحصّة التدريبية الثالثة في برنامج التحضيرات انطلاقا من الساعة 3 ونصف على ميدان الملعب الأولمبي بالمنزه.