الصفحة الرئيسية  متفرّقات

متفرّقات تتسبب في أمراض الفشل الكلوي وسرطان الكبد والضعف الجنسي والاكتئاب الذي يؤدي إلى الانتحار، تحرك عاجل في مصر بعد وفاة هيثم أحمد زكي

نشر في  09 نوفمبر 2019  (20:22)

كشف رئيس لجنة الشباب والرياضة في البرلمان المصري، أنه سيقدم مشروع قانون لتجريم المنشطات الرياضية في الصالات الرياضية بعد وفاة الفنان هيثم أحمد زكي.

وأكد في تصريحات، أن هذه المكملات الغذائية غير خاضعة للقانون، بالإضافة إلى أنها غير معتمدة أيضا من هيئة سلامة الغذاء الأمريكية، مما يدل على أنها ظاهرة خطيرة جدا.

وأشار رئيس لجنة الشباب والرياضة بالبرلمان، إلى أن هذه المكملات الغذائية تعتبر هرمونات وتباع كـ»حبوب» في صالات الجيم الرياضية وممنوعة ولا تبني العضلات وتضاف إليها مواد بودرة السيراميك.

وكشف عن أن هذه الهرمونات تؤدى للسرطان، وتتسبب في أمراض الفشل الكلوي وسرطان الكبد والضعف الجنسي والاكتئاب الذي يؤدي إلى الانتحار.

واختتم بأنه سيطالب في مشروع القانون، أن تصل العقوبة ضد كل يتعاطى هذه المنشطات الرياضية ومن يروج لها إلى الحبس من 3 سنوات إلى 15 سنة.

يأتي ذلك بعد أن كشفت تحقيقات عن مفاجأة في وفاة الفنان هيثم أحمد زكي، حيث تم العثور على مكملات غذائية تناولها الفنان أثناء التمرين.

وأسفرت المعاينة التي أجرتها النيابة، عن وجود «مكمل غذائي»، كان يتناوله الفنان بسبب ذهابه إلى «الجيم»، ورجحت التحريات والتحقيقات أن وراء إصابة هيثم بـ»مغص»، هو تناول تلك المكملات الغذائية، مع ضعف تناول الطعام، وهو ما سبب له حالة إعياء شديدة قبل وفاته بيوم واحد.

وكشف الدكتور أشرف زكي، نقيب المهن التمثيلية، سبب وفاة الفنان هيثم أحمد زكى، مؤكدا «كانت طبيعية بسبب هبوط حاد في الدورة الدموية»، وأنه يؤيد الرواية المتعلقة بأن المغص والتقلصات التي أصابت الراحل كانت نتيجة تناول العقاقير ومقويات العضلات.