الصفحة الرئيسية  قضايا و حوادث

قضايا و حوادث إيقاف تحفظي للممرض الذي نشرت زوجته فيديو لسرقاته

نشر في  09 سبتمبر 2019  (12:41)

 تداولت صفحات التواصل الاجتماعي الأحد 8 سبتمبر شريط فيديو لمواطنة تونسية في حالة من الهستيريا بعد أن قالت أن زوجها عنفها.
ونشرت المواطنة شريط فيديو قالت فيه أن زوجها يشتغل ّ ممرض في مستشفى سيدي بوزيد" و هو "سارق" لممتلكات الدولة وأموالها حسب قولها. ويظهر شريط الفيديو عديد الأغراض التي تمت سرقتها من المستشفى الجهوي بسيدي بوزيد.

وفي مداخلة المدير الجهوي للصحة في سيدي بوزيد الزاهر الأحمدي صباح الناس على اذاعة موزاييك، ، أكد أنه ومنذ إنتشار الفيديو المذكور تم أخذ الملف بجدية وتم التنسيق مع النيابة العمومية، حيث تم حجز الأدوية والأزياء الموجودة ببيت الممرض الذي يعمل فعلا في مستشفى سيدي بوزيد منذ سنوات، وتولّت فرقة الأبحاث العدلية بشرطة سيدي بوزيد البحث في الملف، كما تم فتح تحقيق إداري وتحقيق لدى التفقدية للتحري في المسروقات وكيفية خروجها من المستشفى، وتقرر الإيقاف التحفظي للممرض.

في حين أشار المتدخل أن الأزياء المحجوزة ''قديمة'' في معظمها وأن الأدوية التي تم حجزها ليست بكميات كبيرة، مما يستبعد إمكانية تخزينها أو الإتجار بها، حسب رأيه، في انتظار استكمال الأبحاث والتحقيق.