الصفحة الرئيسية  أخبار عالميّة

أخبار عالميّة القضاء الفرنسي يصدر حكما على امرأتين من أصل عربي بعد التحاق 34 فردا من عائلتهما بداعش.. التفاصيل

نشر في  09 سبتمبر 2019  (12:05)

أصدر القضاء الفرنسي حكما بالسجن لمدة 5 أعوام بحق أنيسة طارق عويدات البالغة من العمر 36 عاما بينما حصلت أختها عائشة طاهر عويدات ذات الـ31 عاما على حكم بالسجم لمدة 4 اعوام بتهمة تمويل الارهاب من الاموال التي حصلن عليها من مخصصات الرعاية الاجتماعية المنوحة من قبل فرنسا.

وتتهم السلطات الفرنسية أنيسة وعائشة بكونهن مولن سفر عدد من افراد عائلتهن ليلتحقوا بتنظيم داعش في سوريا كما سهلت تلك السيدتان الحصول على وثائق السفر المزورة لبعض النساء لبعض النساء الواتي رغبن بالالتحاق بداعش في سوريا والعراق بين عامي 2013 و2015.

وبرزت عائلة عويدات المقيمة بأحد المدن الفرنسية واصولهن عربية تحديدا من الجزائر، اعتبارا من عام 2014 من بين العائلات المناصرة بشدة لتنظيم داعش الارهابي ودولة الخلافة في الموصل وقد التحق 34 شخصا من تلك العائلة واقرابائها بذلك التنظيم.

واكدت عائشة بأنها بالفعل "أرسلت الاموال لعائلتي الا ان ذلك لا علاقة له بارتكال اعمال شريرة انها عائلتي وانا ملزمة بمساعدتها". بقيت أنيسة وعائشة بفرنسا بهدف الاستمرار بالحصول على مال عبر نظام المعونات الفرنسية وارسالها اولا بأول الى أقاربهن عبر مكاتب الحوالات وقد أشارات المصادر القضائية أن السيدتين أفلحتا في إرسال مبلغ وصل الى 32 ألف يورو.

المصدر: اورو تايمز